بحث عن مواضيع متعلقة هناك 5000 موضوع

الجمعة، 24 أبريل 2020

البواسير


 

 تعتبر البواسير من المشاكل المؤلمة الّتي يعاني منها العديد من الناس، ويمكن تعريفها على أنّها انتفاخات تصيب الأوردة في المنطقة السفليّة من قناة الشرج، والّتي تُسهم في التحكّم بالبراز، ويكون هذا الانتفاخ بسبب تجمّع الدم بشكل غير طبيعي في تلك الأوردة الموجودة في منطقة الشرج؛ حيث يتسبّب ذلك في ارتفاع ضغط الدم داخلها بشكل كبير، وبالتالي فإنّ هذه الأوردة لن تستطيع احتمال هذا الضغط، ممّا يؤدّي إلى تمدّدها وانتفاخها، الأمر الّذي يسبّب الألم خاصةً عند الجلوس .
♧ما هو مرض البواسير : عبارة عن تمدد الأوعية الدموية الموجودة في المخدات المبطنّة للقناه الشرجية مما يؤدي إلى إنتفاخات داخل الشبكة الدموية الوريدية ، تحدث هذه الإنتفاخات في فتحة الشرج ، في الجزء السفلي من المستقيم،يصنّف مرض البواسير من أحد أمراض القولون والمستقيم و الشرج ، وهو شائع الحدوث عند كثير من الناس على إختلاف أعمارهم .
♧ما هو سبب مرض البواسير
يحدث التمدد في الأوعية الدموية نتيجة مجهود عالي أثناء عمل الأمعاء ، أو نتيجة ضغط شديد على هذه الأوردة مثل الحمل ، أو بسبب الإمساك المزمن أو العكس الإسهال المزمن.

ما هي أعراض وعلامات مرض البواسير

-وجود دم قليل عند الإخراج ، يكون لونه أحمر لامع ،ويمكن ملاحظته مع البراز أو من خلال ورق التواليت المستخدم .
-وجود بعض الألم الخفيف و عدم الراحة ، والشعور بالحاجة إلى الدخول الحمام وقضاء الحاجة حتى لو لم تكن هناك حاجة .
-إنتفاخ فتحة الفرج .
-وجود حكة خفيفة في منطقة الشرج .
-كيف يمكن التخفيف من آلام البواسير يمكن اتباع ما يلي للتخفيف من آلام البواسير المحافظة على النظافة الشخصية :التأكد من نظافة فتحة الشرج بالمياه وعدم حكّها بالمناديل الورقية.
-تجنب الجلوس لفترة طويلة في الحمّام إذ يزيد ذلك الحالة سوءاَ ، والذهاب فوراَ لقضاء الحاجة عند الشعور بالحاجة إلى ذلك .
-تجنب الإصابة بالأمساك ، من خلال إختيار الأطعمة المناسبة كثيرة الألياف مثل الفواكه و الخضراوات والحبوب الكاملة والبقوليات ، و المحافظة على شرب كميات كبيرة من الماء إذ أنّه يقلل من الإصابة بالإمساك كما أنّ ممارسة رياضة المشي اليومية تساعد الأمعاء الغليظة على المحافظة على عملها .

تُقسم البواسير إلى نوعين حسب الأوردة المتدلية

البواسير الداخليه والخارجيهالبواسير الخارجيّة
هي عبارة عن الالتهابات الحاصلة في تلك الأوردة الموجودة في المستقيم أو فتحة الشرج، وتحدث هذه الالتهابات نتيجة الإجهاد الكبير الحاصل في تلك المنطقة، وغالباً ما يكون موقع البواسير الخارجيّة تحت الجلد المحيط بالشرج.
 وهي  ايضا عبارة عن طيّات صغيرة من الجلد، أو يمكن تعريفها بأنها إنفجار يحدث في أحد الأوعية الدموية ثم يتكوّن تجمع دموّي، حول فتحة الشرج ، ويمكن مشاهدتها بالعين المجردّة ، وهي تسبب الحكة أحياناَ و النزف في حال تهيجها .أعراض البواسير المصاب بالبواسير الخارجيّة يعاني من العديد من الأعراض التي تختلف من حالةٍ إلى أخرى، وذلك حسب شدّة البواسير، والأعراض بشكل عام تتمثل بـ:
-الشعور بحكّة حول فتحة الشرج أو منطقة المستقيم.
-الإحساس بألم حول فتحة الشرج.
-وجود كتل بالقرب أو حول فتحة الشرج.
-وجود دم في البراز.
-في بعض الحالات قد يلاحظ حدوث نزيف عند استخدام الحمّام، وخاصةً عند استخدام ورق التواليت أو في المرحاض، كما من الممكن الإحساس بتورّم في منطقة الشرج.
-عادةً تحدث البواسير بسبب الإجهاد في حركة الأمعاء في حال الإصابة بالإمساك أو الإسهال، الأمر الّذي يؤدّي إلى تدفّق الدم بشكل كبير داخل وخارج المنطقة، الأمر الّذي يؤدي إلى تجمّع الدم وبالتالي حدوث توسّع في الأوعية الدموية الموجودة في تلك المنطقة. 

طرق علاج البواسير الخارجية يتمّ علاج البواسير الخارجيّة بطرق عدة؛ بحيث تختلف من حالةٍ إلى أخرى وذلك بحسب شدّتها، وفيما يلي بعض الطرق التي تفيد في علاج البواسير:
-لتخفيف التورّم الحاصل يمكن استخدام كمادات الثلج.
-استخدام التحاميل أو الكريمات المتخصّصة في علاج الباسور.
-في حال كانت الإصابة شديدة فإنّ الطرق السابقة لن تفلح في علاجها، وعندها يجب التوجّه إلى الطبيب الّذي سيعمل على علاجه جراحيّاً، بعدّة طرق وهي:
إجراء عمليّة لاستئصال أو إزالة الباسور. استخدام الأشعّة تحت الحمراء أو الليزر أو التخثّر الكهربائيّة لحرق أنسجة الباسور.
استخدام طريقة التصليب أو ربط الشريط المطاطي للحدّ من الباسور.
ويمكن تجنّب الإصابة بالبواسير عن طريق تعريض الأمعاء لإجهاد شديد، ففي حال الإصابة بالإسهال الشديد، أو الإمساك يجب علاجه فوراً.
 البواسير الداخلية : وهي تحدث داخل المستقيم ،وقد تنزف عندما يمّر البراز و يعمل على الإحتكاك بها ، فيؤدي إلى حدوث جرح في السطح الخارجي لها ، أما اذا تم بذل مجهود عالي فيمكن أن تندفع هذه البواسير الداخلية إلى الخارج وهنا تسبب الألم والحكة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق